دموع الحرمان

ثقافة عامة
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 من اوضاع الجماع مايسمى بـــ (( الجماع العميق ))

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
???
زائر



مُساهمةموضوع: من اوضاع الجماع مايسمى بـــ (( الجماع العميق ))   الثلاثاء ديسمبر 30, 2008 6:10 am

من اوضاع الجماع مايسمى بـــ (( الجماع العميق ))

فما هو الجماع العميق ؟؟


الجماع العميق هو الذي يعتمد على الهمسات الناعمه المفعمه بالحب
المغلفة بباقات العطر الفرنسى الاصيل
فتهمس لا تتكلم باذن الانثى بكلمات الحب
حتى تشعر منها بالحب والحنان
فهى تتمنى من قلبك ان يدخل ويعانق قلبها
فتحسس انت ايضا هذا الشعور فتحس
بقلبك يتسلل عن طريق الجماع الى جسدها
قيتغلغل الى ان يصل الى صدرها فيحتوى
قلبها وكانه يلف قلبها بلحاف من حرير
فتجد من الانثى الاستسلام ووضعيته ان تكون المراة فى الاسفل على ظهرها
والرجل جالس بين فخذيها
ولا تتكلم او تهمس بل داعبها برقة ولطف
وأتمنى الاضاءة تكون خفيفة وناعمه

فتكون حركة جسم الرجل كالموج على جسد الانثى ارتفاع وانخفاضا
مع ضم الايادى على الظهر للطرفين

المهم لا اريد ان اطيل ولكن هو ما يسمى بالجماع العميق اى ان تدخل الى عمق الانثى
بلطف وحب وحنان ,,

سنضع هنا للاخوه والاخوات المتزوجين بعضا من طرق الجماع ومميزات كل طريقه
وكذلك سنذكر عيوبها ان وجدت :


الوضع الأول:

وجهاً لوجه والرجل من أعلى : حيث ينام الرجل فوق المرأه بثقله أو يرتكز على كوعية أو يديه, وفي بعض الأحيان توضع وسادة أسفل أرداف المرأه لترفع الحوض وهذا هو السائد.

مزاياه:

1- عملية إيلاج عضو الذكر تكون سهلة.
2- جسما الزوج والزوجة يتلاصقان فيسهل التقبيل والمداعبة في أثناء الأتصال الجنسي.
3- يسمح للذكر أن ينظم عملية الاتصال بالسرعة أو البطء فيصل لشبق المرأة بالسرعة المطلوبة.
4- أحسن وضع لحدوث الحمل حيث إن الحيوانات المنوية تتجمع في الركن الخلفي في بركة المني حيث تشفط فتحة عنق الرحم الحيوانات المنوية إلى أعلى داخل الرحم.

مضارة:

1- تقييد حركة الأنثى.
2- سرعة قذف الرجل.
3- الإيلاج بعض الأوقات وخصوصاً العميق يكون مؤلماً.
4- لا يمكن للزوج مداعبة البظر أو المنطقة الحساسة للأنثى التي تكون راغبة في ذلك.

الوضع الثاني

: وجهاً لوجه والزوجه من أعلى, حيث ينام الرجل على ظهره وزوجته فوقه موجهة عضو الذكر للمهبل, ومتى حدث ذلك يمكنها أن تنام فوقه بثقلها على جسمه, ويمكنها أيضاَ أن تسند ثقلها على ذراعيها, أو تجلس مستقيمه على فخذيها, والرجل يمكنه أن ينام مسطحاً أو يرفع جسمه على كوعيه, ويمكنه ضم ساقيه حول خصر زوجته.


مزاياه

: 1- إذا كان الزوج من الوزن الثقيل وزوجته نحيفه فهو وضع ملائم.
2- يوفر للزوجه حرية الحركة. ويمكن للزوج في هذه الحاله مداعبة وملامسة البظر ومنطقة الشفرين في أثناء الاتصال الجنسي وهي المنطقة الحساسة التي تتوفر فيها الأنسجة المهيجة.

مضاره

: 1- لا يمكن للمرأة التحكم في عمق إيلاج عضو الذكر, وفي بعض الأحيان يكون الإيلاج عميقاً مؤلماً.
2- في أثناء الاتصال فإن عضو الذكر يخرج بسهولة من المهبل وهذا يسبب عدم الراحة والإزعاج في اثناء الاتصال.
3- لايتمكن الرجل من نفسه فتحدث سرعه في القذف.


الوضع الثالث:

الإيلاج من الخلف ووجه الرجل يكون إلى ضهر المرأه, حيث ينام الرجل خلف زوجته ويحتضنها بيديه ويمكنه مداعبة صدرها أو بظرها وتنام الزوجه أمامه وفخذاها مثنيان وظهرها منحن قليلاً من الأمام, ثم يولج عضو الذكر في المهبل من الخلف, ومتى حدث الإيلاج تنشط الزوجه بسلقيها وتدفع نفسها للخلف قليلاً فتجعل بذلك فخذيها ملاصقين لبطن زوجها. وفي بعض الأحيان تنام الزوجه على بطنها وترفع الحوض قليلاً مع ساقيها بوسادتين, وينام الرجل فوقها من الخلف .. وفي بعض الأحيان ترتكز على كوعيها وساقيها ورأسها وصدرها ملامسان للفراش.


مزاياه:

1- ملاصقة فخذي الزوجه لبطن الرجل وساقيه من العوامل المثيره, وكذلك يمكنه مداعبة صدرها وعضو البظر في أثناء الاتصال.
2- وضع ملائم للسيدات اللواتي يشكين من ميل خلفي للرحم.
3- وملائم أيضاً في الشهور الأخيرة من الحمل حيث يمنع بروز البطن الاتصال وجهاً لوجه.

الوضع الرابع: وجهاً لوجه كل منهما بجوار الآخر. وعادة تتشابك الساقان, وفي بعض الأحيان ينام الرجل على ظهره والمرأه ترتاح على صدرها أو العكس.
وهذه الطريقه مفضله عند الروتينين والذين يفضلون الروتين دون التجديد ,,
ولا توجد فيها اثاره قوييه ,,,

الوضع الخامس:

يجلس الرجل على الكرسي أو على طرف السرير وتجلس المرأة على ساقيه وعضو الذكر في المهبل, ويحتضنها بذراعيه, وكذلك هي تحتضنه .. وبحركات أعلى وأسفل يحدث الأتصال الجنسي.
وهذا افضل وضع للمراه حيث تصل الى قمة شهوتها حيث تكون جالسه على العضو ,,

الوضع السادس:

الاتصال الجنسي في أثناء الوقوف, بأن تثني المرأة ساقيها فيمكن للرجل إيلاج عضو الذكر من الأمام أو الخلف ويمكنها أن تحتضنه أو تضع يديها فوق عنقه, والميزة الوحيدة لهذه الطريقة أنها مثيره.

والاتصال الجنسي يتم في اي وقت والمطلوب ان يكون الزوجان مستعدين لعملية الجماع ذهنياً ونفسياً ولا بد من المداعبة قبل أي إتصال جنسي.
ومن العوامل المساعدة معرفة الزوج أو الزوجه للعوامل المؤثرة المثيرة للطرف الآخر , مثل نوع معين من العطور أو ملابس خاصة, ويحسن أن يتم الجماع في هدوء بعيداً عن صخب الأولاد ومشاكل الحياة ومناقشة الشؤون المنزلية.
ولايوجد موعد معين لهذه العملية....
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
من اوضاع الجماع مايسمى بـــ (( الجماع العميق ))
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
دموع الحرمان :: ثقافة جنسة-
انتقل الى: